شفط الدهون في تركيا 2022


تاريخ التحديث : 2022-08-09

هل تجد شفط الدهون في تركيا هو احلاً مناسباً لك؟ 

هل تشعر بالإحباط حيال كميات الدهون غير المتناسقة والمتراكمة في جسمك؟ هل ترغب في استهداف مناطق معينة من جسمك، كالمؤخرة أو الوركين أو المعدة لتحسين مظهرها دون التأثير على باقي أجزاء جسمك؟ هل سئمت من عدم استجابة جسمك لممارسة الرياضة أو اتباع نظام غذائي قاسي بشكل فعال؟

لا تقلق، الحل لدينا، شفط الدهون هو الحل المثالي لفقدان وزنك الزائد! يساعدك شفط الدهون على استهداف منطقة معينة من جسمك حيث تتراكم الدهون الزائدة ويمنحك شكلاً متوازنًا.

جدول المحتويات

    ما هي عملية شفط الدهون؟

    شفط الدهون هو إجراء طفيف التوغل يستهدف أجزاء معينة من الجسم تعاني من كميات زائدة من الدهون، ويُجرى تحت التخدير الموضعي بهدف تحسين قوام الجسم. تعتمد عملية شفط الدهون بشكل أساسي على تقنية الفيزر وهي تقنية متقدمة لتفتيت الدهون، تستطيع تحقيق نتائج مبهرة  دون الشعور بألم يذكر.

    تقنية الفيزر هي بديل فعال يستخدم طاقة الموجات فوق الصوتية لإذابة الخلايا الدهنية. تتميز بقدرتها على منح نتائج فورية وتتطلب وقتًا أقل للتعافي من تقنيات شفط الدهون التقليدية

    مقالات ذات صلة

      من هو المرشح المناسب لشفط الدهون؟

      ينبغي للمرشح المناسب لعملية شفط الدهون أن: 

      • يتجاوز 21 عامًا.

      • يكون بصحة جيدة 

      • يتمتع بوزن ثابت ومؤشر مستقر لكتلة الجسم.

      • لم يستفد بشكل فعال من النظام الغذائي والتمارين الرياضية التي قام باتباعها.

      • يرغب في تحسين مناطق معينة من الجسم دون التأثير على كامل أجزاء الجسم.

      • يشعر بالخوف من التدخل الجراحي ويرغب بطريقة بسيطة لنحت الجسم.

      • يتمتع بمرونة جلد جيدة لضمان الحصول على أفضل النتائج.

      نصائح قبل عملية شفط الدهون

      حتى لو كنت مؤهلاً  لعملية شفط الدهون، لا تزال هناك بعض التوصيات المهمة التي يجب مراعاتها لضمان أداء ناجح للعملية.

      • ينبغي التوقف عن تناول الأدوية التي تحتوي على الأسبرين أو تركيبات الإيبوبروفين أو مضادات الالتهاب أو فيتامين (E) التي تؤدي إلى تميع الدم. فهذه المنتجات الطبية قد تزيد من خطر حدوث نزيف أثناء العملية.

      • تجنب التدخين لمدة أسبوعين على الأقل قبل العملية. إذ تؤثر منتجات النيكوتين على نتائج العملية وتعيق عملية الشفاء.

      • تجنب شرب الكحوليات أو القهوة لمدة أسبوع قبل العملية، فالمنشطات تزيد من خطر حدوث بعض المضاعفات بعد تلقي التخدير.

      • تجنب الأكل أو الشرب في الليلة التي تسبق العملية حتى لا تؤثر على عملية التخدير.

      كيف تتم عملية شفط الدهون؟

      عملية شفط الدهون ليست عملية جراحية معقدة، فهي تعتمد على تقنية الفيزر التي تجعل العملية تجري بسلاسة وسهولة.

      • أولاً، يتطلب شفط الدهون تخديرًا عامًا أو موضعيًا. عادة ما يختار طبيبك نوع التخدير المناسب لك، للتأكد من عدم حدوث أي ألم أو إزعاج أثناء العملية.

      • ثم يقوم الطبيب بحقن المناطق المستهدفة بمحلول طبي للاستعداد لاستخدام تقنية الفيزر.

      • تقوم تقنية الفيزر بإصدار أمواج فوق الصوتية على المناطق المراد علاجها لتفتيت الخلايا الدهنية وتذويبها بالكامل.

      • بعد ذلك تُجرى شقوق صغيرة حول المناطق المستهدفة والتي تكفي لإدخال أنبوب رفيع يسمى القنية.

      • من خلال القنية التي يتم توصيلها بجهاز كهربائي لشفط الدهون يتم إزالة الدهون بشكل كامل من الجسم.

      • أخيرًا، تُغلق الشقوق بخيوط جراحية خاصة، وتُغطى المناطق التي تم علاجها بضمادة مخصصة لذلك. 

      أنواع عمليات شفط الدهون

      تُصنف عمليات شفط الدهون إلى عدة أنواع بناءً على التقنيات المستخدمة فيها. من الجدير بالذكر أنه لا يوجد ما يسمى شفط الدهون بدون جراحة، فجميع أنواع عمليات شفط الدهون تتضمن تدخلاً جراحياً محدداً لكنه بشكل عام طفيفة التوغل. فيما يلي أكثر تقنيات شفط الدهون شيوعًا في أيامنا هذه:

      1. شفط الدهون بطريقة النفخ

      يعد شفط الدهون المعتمد على آلية النفخ نوعًا شائعًا من عمليات شفط الدهون ويتضمن حقن محلول معقم يحتوي على الماء المالح و الليدوكائين والإبينفرين في المناطق المستهدفة من الجسم. يهدف هذا المحلول إلى إذابة الدهون الزائدة في الجسم وتسهيل شفط الدهون المذابة باستخدام القنية أو ما يسمى الكانيولا من الجسم بسهولة.

      1. شفط الدهون بالليزر

      يعتمد شفط الدهون بالليزر على تقنية الليزر التي يجري إدخالها في شقوق صغيرة تعمل على توليد شعاع ليزر مكثف يحطم الخلايا الدهنية ويذيبها دون أن يسبب أي ضرر للأنسجة المحيطة.

      1. شفط الدهون بالموجات فوق الصوتية

       تعمل هذه التقنية على تفتيت الخلايا الدهنية باستخدام طاقة الموجات فوق الصوتية. تقوم تقنية UAL بإزالة كمية أكبر من الدهون بسهولة وبطريقة أسرع من مثيلاتها، وتعد تقنية الفيزر (VASER) نسخة متطورة من تقنيات شفط الدهون بالموجات فوق الصوتية UAL التي تزيل الدهون بشكل فعال وتعيد تشكيل الجسم دون أن تسبب أي جروح تذكر.

      1. شفط الدهون بالضغط

      يعتمد شفط الدهون بالضغط أو الطاقة على اهتزاز القنية التي تتحرك بسرعة كبيرة ذهابًا وإيابًا تحت الجلد. الميزة الرئيسية لهذا الأسلوب هو قدرته على التخلص من كميات كبيرة من الدهون بأقل قدر من الألم والتورم.

      lipoo bloc

      أفضل تقنية لشفط أكبر قدر من الدهون

      تتميز تقنية شفط الدهون عبر الضغط أو الطاقة بقدرتها العالية على إزالة أكبر قدر ممكن من الدهون في الجسم من أي تقنية أخرى. بفضل القنية المزودة بها والتي تتحرك بسرعة فائقة وفق حركة اهتزازية تستطيع إذابة وإزالة كمية كبيرة من الدهون والتخلص منها خارج الجسم.

      ما هي أفضل طريقة لشفط الدهون؟

      تعتبر عملية شفط الدهون بالفيزر أقل الطرق توغلاً من الناحية الجراحية، فهي تتطلب شقوقًا صغيرة لإدخال مجسات الموجات فوق الصوتية التي تعمل على تحطيم الخلايا الدهنية بشكل فعال دون الإضرار بالأنسجة الأساسية والمحيطة بها. يرى العديد من الخبراء أن شفط الدهون بالفيزر من أفضل التقنيات لنحت الجسم بشكل مثالي وآمن.

      إيجابيات وسلبيات عملية شفط الدهون

      ما هي مميزات وعيوب عملية شفط الدهون؟ فيما يلي بعض النقاط الإيجابية والسلبية التي يجب مراعاتها عند التفكير في إجراء عملية شفط الدهون.

      فوائد شفط الدهون

      دعونا نلقي نظرة على إيجابيات شفط الدهون الأكثر شيوعًا:

      1. شفط الدهون طريقة فعالة للتخلص من الدهون الزائدة تحت الجلد.

      2. نحت الجسم ومنحه قواماً رشيقاً وصحيًا.

      3. القدرة على استهداف جزءًا معينًا دون غيره من الجسم لإزالة الدهون منه ونحته.

      4. استعادة التوازن المثالي للجسم.

      5. شفط الدهون علاج فعال لتورمات والانتفاخات في الذراعين والساقين، وهو ما يسمى الوذمة اللمفية.

      6. يعالج شفط الدهون مشكلة التثدي. التثدي هو تراكم غير طبيعي للدهون تحت منطقة صدر الرجل.

      7. شفط الدهون هو الحل الأمثل للوذمة الشحمية، وهي عبارة عن دهون متراكمة بشكل غير طبيعي في الساقين والفخذين والأرداف.

      مخاطر شفط الدهون

      كأي عملية تجميل أخرى فإن شفط الدهون ينطوي على بعض المخاطر والمضاعفات. لكن لا يزال بإمكانك السيطرة على معظمها من خلال التأكد من إجراء العملية في مستشفى مرموق يعمل مع أطباء تجميل ذوو خبرة عالية ولديهم شهادات رسمية متخصصة في الطب التجميلي.

       الآثار الجانبية لعملية شفط الدهون

      يترافق شفط الدهون مع بعض الآثار الجانبية، أهمها:

      • ظهور تشوهات في قوام الجسم، كالجلد المتعرج أو المتموج نتيجة لضعف مرونة الجلد.

      • حدوث تنميل أو الشعور بالوخز مؤقتًا في المناطق المعالجة.

      • إمكانية حدوث العدوى، لكنها غير شائعة.

      • التسبب في النزيف.

      • تراكم السوائل تحت الجلد.

      • مضاعفات التخدير.

      • ندبات الشقوق الجراحية الناتجة عن شفط الدهون

      التعافي بعد عملية شفط الدهون

      بعد عملية شفط الدهون سترتدي مشدًا أو ضمادة داعمة لبضعة أسابيع تساعدك على تقليل الكدمات والتورم والشعور بالألم. يستغرق التورم عادةً نحو شهر حتى يختفي بشكل كامل.

       بمرور أسبوعين بعد العملية يمكنك العودة إلى أنشطتك العادية التي اعتدت على القيام بها يومياً. أما بالنسبة للنتائج فقد تحتاج إلى لمدة تصل إلى 6 أشهر لتظهر بشكلها النهائي. 

      يجب أن تدرك أن فترة التعافي وظهور النتائج تختلف من شخص لآخر، فقد يتعافى بعض المرضى وتظهر نتائجهم النهائية بسرعة أكبر من غيرهم.

      نصائح بعد عملية شفط الدهون

      إذا كنت ترغب في التعافي السريع والحصول على نتائج جيدة، ينبغي لك اتباع التعليمات اللاحقة:

      • استخدم الملابس الضاغطة أو الضمادة التي يصفها طبيبك للمساعدة على تخفيف التورم.

      • يوصي الطبيب بالمشي لفترة قصيرة عدة مرات خلال اليوم. يساعد المشي على تقليل التورم وخطر الإصابة بجلطات الدم.

      • يوصي الطبيب بتجنب أنشطة الحياة اليومية لمدة أسبوعين.

      • ينبغي شرب الكثير من الماء لمساعدتك على تعويض السوائل التي فقدتها أثناء العملية.

      • تناول الأدوية الخاصة بك، كمسكنات الألم والمضادات الحيوية التي يصفها طبيبك.

      • تجنب القيادة لمدة أسبوع بعد العملية.

      • تجنب التدخين لمدة خمسة أسابيع بعد العملية.

      • تجنب تعرض الجرح لأشعة الشمس المباشرة واستخدم واقي الشمس الذي يساعدك على تقليل ظهور الندبات.

      • العودة إلى نمط حياتك الطبيعي قد لا يساعد في الحفاظ على نتائج العملية، لذلك يوصى باتباع نظام غذائي صحي ومتوازن.

      هل عملية شفط الدهون دائمة؟

      تُجرى عملية شفط الدهون لتستمر نتائجها مدى الحياة، فهي تعمل على تحطيم الروابط بين الخلايا الدهنية وإذابة الدهون وإزالتها نهائيًا من الجسم. لكن لا يمكن تجاهل حقيقة أن الدهون الزائدة التي فقدتها قد تعود مجدداً إذا بقيت على وضعك السابق الذي اعتدت عليه.

      تعد عملية شفط الدهون طريقة فعالة لنحت جسمك لكنها لا تستطيع منع زيادة الوزن وتشكل الدهون مجدداً في المناطق المعالجة. لذلك إذا لم تعتني بنمط حياتك والتي تتضمن اتباع نظام غذائي متوازن وممارسة الرياضة المنتظمة واتباع العادات الصحية، ستعود تدريجياً إلى وزنك السابق وسيؤدي ذلك إلى تشكل دهوناً زائدة في أجزاء مختلفة من الجسم.

      هل شفط الدهون يعالج السيلوليت؟

       لا يمكن لشفط الدهون معالجة السيلوليت. حقيقةً لا يقتصر شفط الدهون على عدم قدرته على التخلص من السيلوليت فحسب، بل القيام به قد يؤدي إلى تفاقم أعراضها. يستهدف شفط الدهون الدهون العميقة تحت الجلد، بينما يتواجد السيلوليت بالقرب من سطح الجلد حيث لا يمكن لشفط الدهون التعامل معها. كما أن الهدف من شفط الدهون هو إزالة الدهون من الجسم فقط، وليس من مهامه معالجة العصابات الليفية والتي تعتبر السبب الرئيسي وراء ظهور السيلوليت.

      متى تظهر نتائج عملية شفط الدهون؟

      لا يمكن ملاحظة نتائج عملية شفط الدهون على الفور. بعد القيام بعملية شفط الدهون غالباً ما تظهر انتفاخات في المناطق المعالجة وذلك بسبب التورم واحتباس السوائل الناتجة عن العملية. عندما يختفي التورم وتزول السوائل من الجسم تبدأ النتائج في الظهور تدريجياً.

      بشكل عام تظهر نتائج عملية شفط الدهون النهائية في غضون 1-3 أشهر بعد إجراء العملية. تختلف هذه الفترة من حالة إلى أخرى حسب كمية الدهون المراد إزالتها، فقد تستغرق النتائج لظهورها بشكل كامل في بعض الحالات نحو 6 أشهر، لذلك لا حاجة للشعور بالقلق في حال استمرت لمثل هذه المدة فالأمر طبيعي تمامًا.

      هل يحدث ترهل في الجلد بعد شفط الدهون؟

      نعم تؤدي عملية شفط الدهون أحيانًا إلى ترهل الجلد في المناطق المعالجة، لكن غالباً ما يعود الجلد المترهل إلى حالته الطبيعية بمرور الوقت وبالتالي لن يكون هناك حاجة لإجراء عملية تجميلية لشده مجدداً (شفط الدهون بدون شد البطن). في بعض الحالات التي يعاني المريض من كميات كبيرة من الدهون في بطنه أو جزء معين من جسمه، أو ارتباط ذلك بعمر المريض وما ينتج عنه من ضعف في مرونة الجلد، هنا قد يستلزم الأمر شد الجلد جراحياً بعد عملية شفط الدهون (شفط الدهون مع شد البطن).

      هل يساعد شفط الدهون على التخلص من دهون البطن؟

      تعتمد قدرة عملية شفط الدهون على إزالة دهون البطن على مكان تواجد تلك الدهون في جسمك. فعلى الرغم من أن عملية شفط الدهون قادرة على استهداف أي جزء من الجسم إلا أنها تزيل فقط الدهون المتواجدة تحت الجلد وفوق العضلات مباشرة.

      أما بالنسبة للكرش الذي ينتج عن تراكم دهون زائدة أسفل العضلات وحول الأحشاء، فلا يمكن لشفط الدهون إزالتها أو الوصول إليها بالأصل.

      أفضل طريقة لفقدان هذا النوع من الدهون هو ممارسة الرياضة المنتظمة واتباع نظام صحي متوازن، أو التفكير في إجراء إحدى عمليات المعدة.

      هل عملية شفط الدهون آمنة؟

      تعتبر عملية شفط الدهون إجراءً آمناً بشكل عام، لكن كمثيلاتها من عمليات التجميل الأخرى من المحتمل أن تترافق مع بعض الآثار الجانبية، كالخدر والكدمات والتورم إلى جانب حدوث بعض الألم والنزيف وتلف في الأعصاب. تتلاشى عادةً كل هذه المضاعفات بعد فترة قصيرة من إجراء العملية.

      هناك أيضاً بعض المخاطر التي قد يسببها شفط الدهون والتي من أهمها، تجلط الدم في الرئتين أو العدوى أو النزيف تحت الجلد، ومن أجل تجنب هذا النوع من المضاعفات الخطيرة المحتملة عليك أن تحسن اختيار المستشفى وجراح التجميل بشكل صحيح.

      هل عملية شفط الدهون مؤلمة؟

      تُجرى عملية شفط الدهون تحت تأثير التخدير العام وبالتالي لن يشعر المريض بأي ألم أثناء العملية. أما بعد إجراء العملية فيشعر المريض على الأرجح بألم خفيف في المنطقة المعالجة لكن بتناول الأدوية اللازمة التي يصفها الطبيب يزول الألم ويشعر المريض بتحسن.

      هل شفط الدهون ينقص الوزن؟

      لا تعد عملية شفط الدهون حلاً لإنقاص الوزن، بل هي إجراء يعمل على التخلص من الدهون الزائدة المتراكمة في مناطق مختلفة من جسمك ويمنحك قوامًا رشيقًا.

      لذلك إذا كنت تعاني من السمنة وتبحث عن إجراء طبي للتخلص من زيادة الوزن لديك، فعليك التفكير في خيارات طبية أخرى كعمليات المعدة، والتي تتضمن عدة أنواع أهمها تكميم المعدة وتحويل مسار المعدة وبالون المعدة.

      ما الفرق بين شفط الدهون وشد البطن؟

      يهدف شفط الدهون إلى إزالة الدهون الزائدة من أي جزء من الجسم بينما يعد شد البطن إجراء جراحي يستهدف البطن للتخلص من الجلد المترهل فقط. الجدير بالذكر أنه يمكن إجراء عملية شد البطن بعد شفط الدهون (شفط الدهون مع شد البطن) في بعض الحالات التي تتطلب إزالة كميات كبيرة من الدهون المتراكمة في الجسم والتي ينتج عنها عادة كمية كبيرة من الجلد المترهل الذي لا يعود إلى وضعه الطبيعي من تلقاء نفسه بمرور الوقت، بل يتطلب الأمر إزالته جراحياً.

      كم تكلفة شفط الدهون في تركيا؟

      بشكل عام يعتمد سعر شفط الدهون على عدة عوامل أهمها، نوع التقنية المستخدمة في شفط الدهون وعدد أجزاء الجسم المستهدفة إلى جانب مؤهلات الجراح والتقدم التكنولوجي. يبلغ متوسط ​​تكلفة شفط الدهون في تركيا نحو 3000 دولار.

       

      قبل و بعد عملية شفط الدهون

      قبل و بعد عملية شفط الدهون
      قبل و بعد عملية شفط الدهون

      • هل يمكن ممارسة العمل بعد عملية شفط الدهون ؟

        كما ذكرنا أعلاه لاتعتبر عملية شفط الدهون بالفيزر من العمليات الجراحية وإنما يمكن للمريض ممارسة حياته الطبيعية فور عودته لمكان إقامته – أي بعد أسبوع واحد- هذا في حال كانت طبيعة العمل إدارية غير متطلبة لمجهود بدني .. في حال كان العمل متعلق بمجهود بدني ينصح المريض بالأستراحة مدة 45 يوم لمزاولة العمل.

      • ماهي التعليمات بعد عملية شفط الدهون ؟

        ينصح المريض بالألتزام بالأدوية الأساسية المقدمة له بعد العملية والألتزام بلبس المشدات الضاغطة بالفترة الأولى لتسريع فترة التشافي والحفاظ على القوام الجديد للجسم ينصح المريض بالابتعاد عن الأجهاد والرياضات القاسية لمدة شهرين

      • كيف تتم عملية شفط الدهون بالفيزر ؟

        تتم العملية تحت تأثير التخدير العام وتتفاوت مدتها تبعاً لعدد المناطق المراد شفطها بحيث يتم احداث ثقوب صغيرة ميلمترية على جانبي المنطقة المستهدفة ويتم ادخاال انبوب الشفط /انبوب جهاز الفيزر/ ليتم تكثيف الأمواج فوق الصوتية واستخدامها لتحطيم الدهون العنيدة المتمركزة والغير مرغوب بها وسحب الدهون بعدها إلى خارج الجسم.

      • ماهي عملية شفط الدهون بالفيزر في تركيا ؟

        عملية شفط الدهون بتقنية "الفيزر" تعتمد من حيث المبدأ على تفتيت الدهون العنيدة/المتصلبة/ المتراكمة في أغلب مناطق الجسم من خلال الأمواج فوق الصوتية ليتم سحبها إلى خارج الجسم إما للإتلاف أو للتصفية وإعادة الحقن في مكان مختلف بالجسم.

      Short URL :